أهمية فحص العين دوريا

تم نشره في الثلاثاء 5 آذار / مارس 2013. 03:00 صباحاً

تساعد الفحوصات الطبية المنتظمة للعين على الكشف عن مشاكل العين باكراً، عندها يمكن أن تعالج بسهولة. وفي حال كان عمرك 45 عاماً أو أكثر، فعليك إجراء فحص طبي لعينيك كل سته أشهر او سنة ويكون الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري بحاجة إلى اجراء فحص طبي لعيونهم بشكل مستمر.

ما الذي يحدث أثناء فحص العين؟
وضع قطرات في عينيك لتوسيع البؤبؤ. ويعتبر فحص العين الشامل الطريقة الوحيدة لاكتشاف بعض أنواع أمراض العين
 سوف تقوم بقراءة رسم بياني يتضمن أحرفا وأرقاما لفحص مدى رؤيتك.
 بإجراء فحوصات عديدة لاكتشاف أي مشاكل في عينيك بما في ذلك الجلوكوما.
ماذا يتضمن الفحص؟
يتغير مستوى رؤيتك كلما تقدمت في العمر. وتكون بعض التغيرات أكثر خطورة من غيرها. ومع مرور الوقت، يمكن أن تؤدي أمراض العين مثل الجلوكوما إلى فقدان البصر والعمى.
يتم  البحث عن أمراض العيون الشائعة عند كبار السن، وتشمل:
 الساد أو الماء الأزرق: وهو مرض يصيب عدسة العين فيعتمها ويؤثر على الرؤية. وترتبط معظم حالات الساد بالتقدم في العمر. وهو مرض شائع جداً بين كبار السن. ويمكن أن يصيب عيناً واحدة أو كلتا العينين، ولكنه لا ينتقل من عين إلى أخرى. تتكون عدسة العين في معظمها من الماء والبروتين، ويكون البروتين مرتباً بطريقة دقيقة تحافظ على العدسات واضحة وتسمح بمرور الضوء من خلالها. ولكن مع تقدمنا في العمر، قد تتجمع بعض البروتينات مع بعضها وتبدأ بتغطية مساحة صغيرة من العدسات، وهذا هو الساد. ومع مرور الوقت يمكن أن تزيد هذه المساحة وتغطي مساحة أكبر من العدسة، ما ينتج عنه صعوبة في الرؤية.
 الجلوكوما أو الماء الأسود: هو مجموعة الأمراض التي تزيد من ضغط العين ومن الممكن أن تدمر العصب البصري مما يؤدي إلى فقدان البصر والعمى. ومع ذلك يمكن غالباً حماية عينيك من فقدان البصر عن طريق العلاج المبكر. ولذلك من المهم جداً أن يتم تشخيصه.
 الضمور الشبكي (البقعي) المرتبط بتقدم العمر: هو مرض مرتبط بتقدم العمر ويدمر حدة الإبصار المركزي الذي نحتاج إليه في النشاطات اليومية كالقراءة والقيادة ورؤية الأشياء بوضوح. ويؤثر هذا المرض على البقعة وهي جزء من العين تقع في مركز الشبكية والتي تسمح لك برؤية التفاصيل الدقيقة، ولا يسبب هذا المرض أي ألم. في بعض الحالات يكون تقدم الضمور البقعي بطيئاً بحيث يمكن للأشخاص ملاحظة تغير طفيف في إبصارهم. وفي حالات أخرى يكون التقدم سريعاً مما ينتج عنه فقدان سريع للبصر في كلتا العينين.
 أمراض العين المرتبطة بمرض السكري: لا يوجد هنالك علامات تحذير من أمراض العين المرتبطة بالسكري. ويعد الكشف والعلاج المبكر للمرض، قبل أن يتسبب في فقدان البصر أو العمى، الطريقة المثلى للسيطرة على أمراض العين المرتبطة بمرض السكري. إذا كنت تعاني من مرض السكري تأكد من إجراء فحص العين الشامل على الأقل مرة واحدة في السنة.
 انخفاض الرؤية: انخفاض الرؤية يعني أنه حتى بارتداء النظارات العادية أو العدسات اللاصقة أو تناول الأدوية أو إجراء جراحة يجد الأشخاص صعوبة في القيام بالأنشطة اليومية. وفيما يتعلق بقراءة البريد الإلكتروني والتسوق والطبخ ومشاهدة التلفاز والكتابة فجميعها من الممكن أن تبدو أنشطة صعبة بالنسبة للشخص المصاب، ما يعني أنه يجب طلب وترتيب المساعدة من الآخر.
هل أنا عرضة لأمراض العين؟
قد تكون عرضة بشكل كبير لمخاطر أمراض العين إذا كنت:
 في سن 45 أو أكبر.
 تعاني من مرض السكري.
 وجود فرد من أفراد أسرتك يعاني من السكري أو أمراض العين.
العلامات الدالة على مشاكل العين عند البالغين
يجب التحقق من أي تغيير في مظهر العين أو الرؤية، وتشمل بعض العلامات:
 اضطراب غير عادي في التكيف مع الغرف المظلمة.
 صعوبة التركيز على الأجسام القريبة أو البعيدة.
 الانحراف أو تطرُف العين نتيجة لحساسية غير عادية للإضاءة والأضواء الساطعة.
 تغير في لون القزحية.
 جفون منتفخة أو مغطاة بالقشرة أو ذات حواف محمرة.
 ألم متكرر في أو حول العينين.
 ازدواج الرؤية.
 بقعة مظلمة في مركز الرؤية.
 خطوط وحواف تظهر مشوهة أو متموجة.
 زيادة الدمع أو العيون الدامعة.
 جفاف العيون مع حكة أو حرقة.
 رؤية نقاط وصور كخيالات. 
قد تكون العلامات التالية مؤشرات على مشاكل خطيرة كامنة قد تتطلب عناية طبية طارئة:
 فقدان مفاجئ للرؤية في عين واحدة.
 عدم وضوح الرؤية المفاجئ.
 ومضات من البقع السوداء أو المضيئة.
 هالات وقوس قزح حول الضوء.
 حجب الرؤية كستار.
 فقدان الرؤية الطرفية. 
إذا لاحظت أي علامات على مشاكل العين المحتملة، قم بفحص العين الشامل. ويوصى بإجراء فحوصات العين المنتظمة حتى وإن لم تظهر عليك هذه العلامات وخصوصاً لأولئك الذين يعانون من بعض الحالات المرضية المزمنة مثل السكري وارتفاع ضغط الدم. يمكن أن يكون الكشف والعلاج المبكر للمرض الخطوة الأساسية للوقاية من فقدان البصر.
نصائح أخرى
قم بإجراء فحوصات طبية بشكل منتظم:
قم بإجراء فحوصات طبية بشكل منتظم لمساعدتك على البقاء في صحة جيدة. قم بسؤال طبيبك الباطني عن كيفية الوقاية من مرض السكري النوع الثاني وارتفاع ضغط الدم. من الممكن أن تسبب هذه الأمراض مشاكل في العين إذا لم يتم علاجها.
تجنب مخاطر السقوط: من الممكن أن تزيد الرؤية الضعيفة وارتداء نظارات غير مناسبة من خطر السقوط. ويمكن أن يتسبب السقوط بإصابات خطرة ومشاكل صحية وخاصة عند الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 65 سنة.


الدكتور اياد عبد العزيز الرياحي 
استشاري طب وجراحة العيون / المدير الطبي لمركز العيون الدولي